الصليب المعقوف (السواستيكا) | تاريخ وحاضر

شعار النازيين السواستيكا | معلومات عن الحرب العالمية الثانيةالصليب المعقوف (السواستيكا) له تاريخ طويل يسبق شهرته العالمية من بعد ما استخدمه أدولف هتلر لتصميم العلم النازي.

كلمة السواستيكا (الصليب المعقوف) تأتي من السنسكريتية وتعني “حسن الحظ ” أو “رفاه” وقد سجل أول استخدام له من قبل 10,000 سنة برسومات وأشغال فنية ودينية.

وقد ظهر الصليب المعقوف برموز في آسيا من قبل 5,000 آلاف سنة ومن نعدها بأوروبا ودائماً كان استخدامه بإطار الخير والسعادة والرفاهية وظهر على الكثير القطع الأثرية من الثقافات الأوروبية ما قبل المسيحية.

 

الصليب المعقوف (السواستيكا) على النقود الرومانية

هذا وقد استخدم من قبل الحضارات القديمة بجنوب أفريقيا لأسباب مشابهة كما انه وجد على أعمال فنية وعملات نقدية بحضارات السمراء بالعراق.

ويبقى الصليب المعقوف حتى يومنا هذا رمزا مقدسا في معتقدات الهندوسية والبوذية والجانية وهو مشهد مألوف في المعابد أو المنازل في الهند أو إندونيسيا.

في الجانية (وهي ديانة هندية يعود تاريخها الى أكثر من 3,300 سنة) تمثل الأذرع ألأربعة الصليب المعقوف الأربع دورات من الحياة، وأربع ومصائر: الكائنات السماوية، والبشر، والكائنات الحيوانية، والكائنات جهنمية.

أما بالديانة الهندوسية، تمثل الأذرع الأسس الأربعة للكون وهي: دارما (البر، والقيم الأخلاقية) وآرثاء (الازدهار والقيم الاقتصادية ) وكاما، (المتعة الصليب-المعقوف-(السواستيكا)-بالديانات-القديمة-الهندوسية-والمحبة والقيم النفسية) وموكشا (التحرير، والقيم الروحية).

هناك أيضاً أثار لإستخدام للصليب المعقوف في العصر الحجري الحديث في آسيا الوسطى ربما كرمز ليمثل حركة الشمس في السماء.

و شهد رمز الصليب المعقوف تجدد في الظهور في أواخر القرن التاسع عشر بعد الأعمال الأثرية الواسعة النطاق بأمثال عالم الآثار الشهير هاينريش شليمان.

اكتشف شليمان الصليب المعقوف على موقع طروادة القديمة وقال انه وجد صلة بينه ومع الأشكال مماثلة وجدت على الفخار في ألمانيا و خمن أنه “رمز ديني مهم لدى أجدادنا من أزمان بعيدة. ”

في بداية القرن العشرين زاد استخدام الصليب المعقوف في أوروبا وكان له العديد من المعاني المختلفة أكثرها شيوعا هي رمز لحسن الحظ و على السعادة.

سرعان ما تم تبني عمل شليمان من قبل الحركات الحزبية اليمينية الألمانية ألما قبل النازية، والذين تبنوا الصليب المعقوف رمزا “الهوية الآرية ” والاعتزاز القومي الألماني.

هذا التخمين الثقافي الآري للشعب الألماني هو على الأرجح أحد الأسباب الرئيسية لاعتماد الحزب النازي الصليب المعقوف أو رمزاً رسمياً لها في عام 1920 .

ومع ذلك الحزب النازي لم يكن الحزب الوحيد ليستخدم الصليب المعقوف في ألمانيا. فبعد الحرب العالمية الأولى اعتمدته عدد من الحركات القومية اليمينية المتطرفة باعتباره رمزا للآرية وأصبح مرتبط مع فكرة وجود دولة عنصرية آرية “نقية”.

وبحلول السيطرة الشاملة للنازيين على ألمانيا كانت قد تغيرت دلالات الصليب المعقوف إلى الأبد.

وكتب هتلر بكتابه ” كفاحي” أن الحزب النازي في حاجة إلى علم موحد ليكون “رمزا للنضال الخاص بالشعب الآري” وسرعان ما أصبح هذا العلم يشمل الأمة الألمانية بأكملها ومرفوع ومعروض بفخر حتى انهيار النازية في عام 1945.

كما قال “أنا نفسي، وبعد محاولات لا تحصى، وضعت أسفل الشكل النهائي للعلم الجديد. علم بخلفية حمراء مع قرص أبيض وصليب معقوف أسود في الوسط. بعد محاولات طويلة وجدت نسبة الأحجام المحددة بين حجم العلم وحجم القرص الأبيض، وكذلك شكل وسمك الصليب المعقوف “.

من هنا خلق الرمز الشهير للنازية وهو رمز قوي يهدف إلى انتزاع الفخر بين الآريين، كما وقع الصليب المعقوف الرعب في اليهود وأعداء النازية.

وبينما بالكثير من أنحاء العالم، وتحديدا في المناطق ذات التركيزات العالية من البوذيين أو الهندوس، يتم عرض الصليب المعقوف بارزاً كرمز ديني يعتز به.

أما في أجزاء أخرى من العالم مثل ألمانيا والمجر وليتوانيا وبولندا والكثير من البلدان الأوربية الأخرى هناك قوانين صارمة تمنع عرض الصليب المعقوف منعاً شبه باتا أي انه يقع من ضمن حضر عرض رموز النازية علناً.

حتى على الجانب الآخر من العالم، في البرازيل، يمنع تصنيع أو توزيع أو بث الصليب المعقوف بقصد نشر النازية.

وهناك اليوم العديد من الحركات التي تريد إعادة تأهيل الصليب المعقوف الذي استخدم لآلاف السنين رمزا للرفاهة وحظا سعيدا وهذا لعكس التفسير الصليب المعقوف السواستيكا مع نجمة داودالغربي بأنه يعني شيء قبيح لمجرد أن النازيين استخدموه لفترة زمنية صغيرة من التاريخ لا تزيد عن خمسة وعشرين عاما.

والغريب بالأمر أن من أكبر هذه الحركات منظمة يهودية بينما اليهود من أكبر الحاقدين على النازية حتى أنهم صمموا شعار لحركتهم تشبك الصليب المعقوف مع نجمة داود.

 

 

Add a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *